www.ALBERSABER.com
متحرش بالعقول المغتصبة -- ثورة علي المقدسات و الموروثات

Friday, June 26, 2015

خدعة الأكل الحلال


مقتول حسب الشريعة الإسلامية

من يومين تقريبا اتصل بيا صديق مسلم لزيارتي و كانت الساعة 9 بليل تقريبا وهو وقت أفطار رمضان في سويسرا ، و كنت لسه بجهز العشاء ، كنت لوحدي مع هيباتيا في البيت ، و كنت بعمل بطاطس مقلية لأنها اكلتنا المفضل و انا و بنتي ، و مكنتش عارف اعمله اكل ايه ولقيت كيس رز بالحضار و اللحمة في الفريزر طلعت عشان اعملهوله ، جه الراجل و دخلت المطبخ علشان اعمل العشاء وهو دخل معايا المطبخ ، و سألني منين اشتريت الكيس ده ، ذكرتله اسم المحل فرفض انه ياكل منه !!
لأنه المحل ده مش حلال ، قلتله يعني لو لم يقال الله وأكبر اثناء قتل الحيوان مينعش تأكل منه ؟!!
ذكرتله ان القرآن مذكور فيه ايه :

( اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم إذا آتيتموهن أجورهن محصنين غير مسافحين ولا متخذي أخدان ومن يكفر بالإيمان فقد حبط عمله وهو في الآخرة من الخاسرين
( المائدة : 5 ) )

و قالي اهل الكتاب دول اليهود و المسيحين ، قلتله عليك نور يعني مش بيقولوا الله و اكبر وهما بيقتلوا الحيوان ال هياكلوه ، و اهو مش حرام ، فضل يلف ويدور في الكلام و في الاخر مأكلش رغم ان الاكل كان استوي تقريبا ، و طبعا كنت مكنش قدام غير اني أكل اللحمة و حضرته اكل البطاطس ال المفروض كنت هاتعشي بيها انا بنتي .
العجيب ان نفس الشخص ده كان جاي عشان يستلف مني فلوس يشتري مخدرات ، ويقولي الاكل ده مش حلال بينما المخدرات حلال و ميقدرش ينام لو جه يوم مشربش فيه مخدرات .
هو انا فعلا غلطان لأني رديت عليه وكمان اني قبلت انه يجي يزورني في الوقت ده و كمان غلطت اني قدرته و عملتله عشاء معايا اساسا ، بس تاني مرة مش هأسمح لناس بالعقلية دي تدخل بيتي و لا اتعامل معاها من الأساس .
غلطه مش هأكررها تاني .

الخلاصة :
قضية الأكل الحلال زي قضية بناء المأذن زي الحجاب و قضايا تانية بيعملها المسلمين في الغرب بس من أجل فرض السيطرة و العنصرية مش أكتر , أنما لو فكرت في الموضوع بعقلك ثواني هتكتشف انها مش قضية أساسا .
كتبها : ألبير صابر ، الجمعة 26 - 6 - 2015 ، نيوشاتيل ، سويسرا

About Us

Recent

Random