www.ALBERSABER.com
متحرش بالعقول المغتصبة -- ثورة علي المقدسات و الموروثات

Friday, April 3, 2015

أول حصة دين

Religtions

أول حصة دين في حياتي
لازلت أذكر هذا الموقف منذ عام 1990
كنت في الصف الأول الإبتدائى
لا أذكر أن كانت سألت المدرسة عن وجود مسيحين أم لا ، وحتي لو سألت فأنا لم أعرف معني أي من الكلمتين
بدأت الحصة بترديد سورة الفاتحة
و نحن نردد مثلها
كام مرة ثم بدأت تسميع
كان حظي حلو
المدرسة بدأت من صف البنات
و أنا في الصف ال في النص
لسه قدامي فرصة أحفظها من ترديد التلاميذ
و بالفعل حفظتها تقريباً
ولكن كان لسه فاضل علي دوري في التسميع دكتين
و ندهتني المدرسة
و سألتني هل أنت مسلم
لم لا أرد ﻷنني لم أكن تعرف معني الكلمة
وثم سألتني هل أنت مسيحي
و كذلك لم أرد عليها
فسألتني عن أسمي
فقلت لها : ألبير صابر عياد
فلتم تستطع من خلال الأسم أن تعرف دين أهلي
فسألت عن أشارة "الصليب" في المعصم
و كانت تلك طريقة تفريق المسيحي عن المسلمين
لم أكن أعرف معني الكلمة
ولكن علي يدي صليب
لم أختره ولكن أهلي قاموا بوضعه لي :/
فقالت لي أنت مسيحي ، لا يمكنك الحضور هنا أخرج و أسألت مدرسة الدور عن مكان فصل الدين المسيحي .
وأيضا أذكر أحيانا كنا نذهب إلي الحصة في أحد الفصول الفارغة التي تكون في حصة الألعاب
و مرة في حجرة الموسيقي
وأذكر أنه هناك فصل مغلق مخصص للحصص ما
و كما دائما نحضر فيه الحصة .
الموضوع لم يؤثر معي في شيء
ولكن عندما كبرت أصبحت الأن في أخر سنه من عقدي الثالث أجد أنه لا ينبغي أن يكون هناك حصة للدين
لماذا نفرق بين الطلبة علي أساس دين أهاليهم
و كذلك لما يفرض علينا الدين منذ شهادة الميلاد ؟
أليس من حق الإنسان أن يختار معتقداته بنفسه ؟
لماذا لا يستطيع أحد أن يغير خانة الديانة من البطاقة و الأوراق الرسمية ؟ ولماذا هنا خانة للديانة أساساً ؟
متي سيكون من حق الأفراد في الأعتقاد بحرية دون إلزام أو وصاية من الحكومة و الدولة ؟!!
كتبها ألبير صابر 15 مارس 2015 - سويسرا

About Us

Recent

Random