www.ALBERSABER.com
متحرش بالعقول المغتصبة -- ثورة علي المقدسات و الموروثات

Friday, August 29, 2014

ساخط علي المجتمع

8/29/2014 06:35:00 AM


لا أستطيع أن أنكر مدي السخط الذي وصلت له
نعم أنا أنسان لدي عقل يدرك مدي حجم سخرية هذة الحياة
يوميا أقراء عن :
عنف و قتل و تحرش و فقر و جوع و مشكلات و حوادث ........
و الأمور لا تنتهي
إلي متي ؟
و ماذا بعد ؟
جميعنا لايري سوي ما يحب فقط
و لا تنظر لحظة ليراجع نفسه
و يرفع جميع أسلحته لمحاربة ما يقف أمامه مثل الطور الثار
جيد و لكن ماذا بعد ؟
ستدرك متأخر أنك كنت مخطيء
ووقعت فيما تشكو منه ولا تحبه
إلي أي مدي نحن حمقي ؟
و حمقتنا تعدت كل الأشكال و الألوان
حماقة في تصديق كل ما نسمعه
حماقة في كل ما نفعل
حماقة أستعمرت الحياة و عقولنا
حماقة في السياسة
حماقة في الدين
حماقة في المدارس
حماقة في المنزل
حماقة في الأسرة
نعم أن فيروس قديم أصاب بعض الكائنات الحية
و نحن نحتل المتربة الأولي بكل جدارة
و حتي لو حاول البعض محاربة الحماقة
سيقع في مشكلة :
حينما تتحدث مع الأحمق ، لا يستطيع أن يميز الناس بينك و بينه
و الحماقة أصابة من يداويها
*ملحوظة :
لا أستثني نفسي منكم ، ﻷني مثلكم تماما .
نعم ساخط عليك يا كوكب القردة الحمقي .

كتبت في الجمعة : 29 - 8 - 2014 - سويسرا - ألبير صابر

Wednesday, August 27, 2014

وداعا المحامي و الحقوقي و الأب أحمد سيف اللإسلام

8/27/2014 09:45:00 PM
المحامي و الحقوقي : أحمد سيف اللإسلام

كلمة حق لشخص أحترمه و أحترم مواقفة
المحامي و الحقوقي : أحمد سيف اللإسلام

كان من ضمن المحامين الذي تضامنوا و تطوعوا بالفعل و ليس الكلام للدافع عن حرية الرأي و التعبير في قضيتي

و طالب أيضا بتحويل المادة 98 و " أزدراء الأديان " للمحكمة الدستورية للطعن في دستورية المادة و منها أجمع المحامي علي هذا الطلب أيضا

فعلا شخص رائع و مواقفة و تاريخه مشرف
و ليا الشرف أنه كان متضامن و محامي في القضية
و يكفينا أسرتك و أبنائك الذين ترتكتهم لنا

خسرناك ك أب لنا و للمحاماة و الحقوق
و رغم حزني علي فقدانه و لكني سعيد له ﻷنه أرتاح من هذا الجسد و من هذة الحياة المتعبة .
ولو كان في حياة بعد الموت أتمني له حياة سعيدة .


كتبت في الأربعاء : 27 - 8 - 2014 , سويسرا - ألبير صابر

About Us

Recent

Random