www.ALBERSABER.com
متحرش بالعقول المغتصبة -- ثورة علي المقدسات و الموروثات

Sunday, April 20, 2014

تناقض الأناجيل في صلب المسيح



أنت جميل و حلو

تأملات في صلب المسيح
حينما قال لي أحد مجاهدين المسيح ان المسيح سيظهرلي قررت أن أيهيء نفسي بقراءة الأناجيل أستقبالا للمسيح و لكني وجدت هذا التناقض و أصبحت انتظر خذا المدعو - المسيح - ليجيبني عن هذا التناقض :

أولا : العشاء الأخير

متي 26
 23 فاجاب و قال الذي يغمس يده معي في الصحفة هو يسلمني

   14 مرقص
19 فابتداوا يحزنون و يقولون له واحدا فواحدا هل انا و اخر هل انا
20 فاجاب و قال لهم هو واحد من الاثني عشر
 الذي يغمس معي في الصحفة

لوقا 22
 21  و لكن هوذا يد الذي يسلمني هي معي على المائدة

يوحنا 13
 26 اجاب يسوع هو ذاك الذي اغمس انا اللقمة و اعطيه فغمس اللقمة
 و اعطاها ليهوذا سمعان الاسخريوطي


ثانيا : القبض علي يسوع

متي 26
 47 و فيما هو يتكلم اذا يهوذا احد الاثني عشر قد جاء
و معه جمع كثير بسيوف و عصي من عند رؤساء الكهنة و شيوخ الشعب
 48 و الذي اسلمه اعطاهم علامة قائلا الذي اقبله هو هو امسكوه
 49 فللوقت تقدم الى يسوع و قال السلام يا سيدي و قبله
 50 فقال له يسوع يا صاحب لماذا جئت
 حينئذ تقدموا و القوا الايادي على يسوع و امسكوه


مرقص 14
43 و للوقت و فيما هو يتكلم اقبل يهوذا واحد من الاثني عشر
و معه جمع كثير بسيوف و عصي من عند رؤساء الكهنة
و الكتبة و الشيوخ
44 و كان مسلمه قد اعطاهم علامة قائلا الذي اقبله هو
 هو امسكوه و امضوا به بحرص
45 فجاء للوقت و تقدم اليه قائلا يا سيدي يا سيدي و قبله
46 فالقوا ايديهم عليه و امسكوه
47 فاستل واحد من الحاضرين السيف و ضرب عبد رئيس الكهنة فقطع اذنه
14: 48 فاجاب يسوع و قال لهم كانه على لص خرجتم بسيوف و عصي لتاخذوني
14: 49 كل يوم كنت معكم في الهيكل اعلم و لم تمسكوني و لكن لكي تكمل الكتب
14: 50 فتركه الجميع و هربوا

لوقا 22
47 و بينما هو يتكلم اذا جمع و الذي يدعى يهوذا احد الاثني عشر يتقدمهم فدنا من يسوع ليقبله
48 فقال له يسوع يا يهوذا ابقبلة تسلم ابن الانسان
49 فلما راى الذين حوله ما يكون قالوا يا رب انضرب بالسيف
50 و ضرب واحد منهم عبد رئيس الكهنة فقطع اذنه اليمنى
51 فاجاب يسوع و قال دعوا الى هذا و لمس اذنه و ابراها
52 ثم قال يسوع لرؤساء الكهنة و قواد جند الهيكل و الشيوخ المقبلين عليه كانه على لص خرجتم بسيوف و عصي
53 اذ كنت معكم كل يوم في الهيكل لم تمدوا علي الايادي و لكن هذه ساعتكم و سلطان الظلمة
54 فاخذوه و ساقوه و ادخلوه الى بيت رئيس الكهنة و اما بطرس فتبعه من بعيد

يوحنا 18
3 فاخذ يهوذا الجند و خداما من عند رؤساء الكهنة و الفريسيين
و جاء الى هناك بمشاعل و مصابيح و سلاح
4 فخرج يسوع و هو عالم بكل ما ياتي عليه و قال لهم من تطلبون
5 اجابوه يسوع الناصري قال لهم يسوع انا هو
 و كان يهوذا مسلمه ايضا واقفا معهم
6 فلما قال لهم اني انا هو رجعوا الى الوراء و سقطوا على الارض
7 فسالهم ايضا من تطلبون فقالوا يسوع الناصري
8 اجاب يسوع قد قلت لكم اني انا هو
فان كنتم تطلبونني فدعوا هؤلاء يذهبون

ثالثا : من ملك إلي مصلوب ؟

أستقبال ملك

متي 21
8 و الجمع الاكثر فرشوا ثيابهم في الطريق و اخرون
قطعوا اغصانا من الشجر و فرشوها في الطريق
9 و الجموع الذين تقدموا و الذين تبعوا كانوا يصرخون
 قائلين اوصنا لابن داود مبارك الاتي باسم الرب اوصنا في الاعالي
10 و لما دخل اورشليم ارتجت المدينة كلها قائلة من هذا
11 فقالت الجموع هذا يسوع النبي الذي من ناصرة الجليل

مرقص 11
8 و كثيرون فرشوا ثيابهم في الطريق و اخرون
قطعوا اغصانا من الشجر و فرشوها في الطريق
9 و الذين تقدموا و الذين تبعوا كانوا
يصرخون قائلين اوصنا مبارك الاتي باسم الرب
10 مباركة مملكة ابينا داود الاتية باسم الرب
 اوصنا في الاعالي

لوقا 19
37 و لما قرب عند منحدر جبل الزيتون ابتدا
كل جمهور التلاميذ يفرحون و يسبحون الله
بصوت عظيم لاجل جميع القوات التي نظروا
38 قائلين مبارك الملك الاتي باسم الرب
 سلام في السماء و مجد في الاعالي

يوحنا 12
12 و في الغد سمع الجمع الكثير الذي
جاء الى العيد ان يسوع ات الى اورشليم
13 فاخذوا سعوف النخل و خرجوا للقائه
و كانوا يصرخون اوصنا
مبارك الاتي باسم الرب ملك اسرائيل


الشعب يضرخ أقتله

متي 27
22 قال لهم بيلاطس فماذا افعل بيسوع
الذي يدعى المسيح قال له الجميع ليصلب
23 فقال الوالي و اي شر عمل
فكانوا يزدادون صراخا قائلين ليصلب

مرقص 15
12 فاجاب بيلاطس ايضا و قال لهم
فماذا تريدون ان افعل بالذي تدعونه ملك اليهود
13 فصرخوا ايضا اصلبه
14 فقال لهم بيلاطس و اي شر عمل
فازدادوا جدا صراخا اصلبه

لوقا 23
20 فناداهم ايضا بيلاطس و هو يريد ان يطلق يسوع
21 فصرخوا قائلين اصلبه اصلبه
22 فقال لهم ثالثة فاي شر عمل هذا اني لم اجد فيه
علة للموت فانا اؤدبه و اطلقه
23 فكانوا يلجون باصوات عظيمة
طالبين ان يصلب فقويت اصواتهم
و اصوات رؤساء الكهنة

يوحنا 19
15 فصرخوا خذه خذه اصلبه
قال لهم بيلاطس ااصلب ملككم اجاب
رؤساء الكهنة ليس لنا ملك الا قيصر

رابعا : موت يهوذا

متي 27
 5 فطرح الفضة في الهيكل وانصرف، ثم مضى وخنق نفسه
6 فاخذ رؤساء الكهنة الفضة و قالوا
لا يحل ان نلقيها في الخزانة لانها ثمن دم
7 فتشاوروا و اشتروا بها حقل الفخاري مقبرة للغرباء

أعمال الرسل 1
18 فان هذا اقتنى حقلا من اجرة الظلم
و اذ سقط على وجهه انشق من الوسط فانسكبت احشاؤه كلها

خامسا : كلمات علي الصليب

متي 27
46 و نحو الساعة التاسعة
صرخ يسوع بصوت عظيم
قائلا ايلي ايلي لما شبقتني
اي الهي الهي لماذا تركتني

الوحيد الذي ذلك هذا الحادثة :
51 و اذا حجاب الهيكل قد انشق الى اثنين
من فوق الى اسفل و الارض تزلزلت و الصخور تشققت
 52 و القبور تفتحت و قام كثير من اجساد القديسين الراقدين
53 و خرجوا من القبور بعد قيامته و دخلوا المدينة المقدسة
 و ظهروا لكثيرين

مرقص 15
34 و في الساعة التاسعة صرخ يسوع
 بصوت عظيم قائلا الوي الوي لما شبقتني
الذي تفسيره الهي الهي لماذا تركتني

لوقا 23
43 فقال له يسوع الحق اقول لك
انك اليوم تكون معي في الفردوس
44 و كان نحو الساعة السادسة
فكانت ظلمة على الارض كلها
الى الساعة التاسعة
45 و اظلمت الشمس
و انشق حجاب الهيكل من وسطه
46 ونادى يسوع بصوت عظيم
وقال: «يا أبتاه، في يديك أستودع روحي»
ولما قال هذا أسلم الروح

يوحنا 19
25 و كانت واقفات عند صليب يسوع امه
 و اخت امه مريم زوجة كلوبا و مريم المجدلية
26 فلما راى يسوع امه و التلميذ الذي كان يحبه
واقفا قال لامه يا امراة هوذا ابنك
27 ثم قال للتلميذ هوذا امك و من تلك الساعة
 اخذها التلميذ الى خاصته
28 بعد هذا راى يسوع ان كل شيء قد كمل
فلكي يتم الكتاب قال انا عطشان
29 و كان اناء موضوعا مملوا خلا فملاوا اسفنجة
من الخل و وضعوها على زوفا و قدموها الى فمه
30 فلما اخذ يسوع الخل قال قد اكمل و نكس راسه و اسلم الروح


سادسا و دي نقطة خارج الأنجيل
ولكن عن أسبوع صوم الملك هرقل


وهو الأسبوع الاول في الصيام الكبير 55 يوم بدلا من 40 يوم
يكمنك البحث أنت شخصيا عن أن المسيحين يصوموا للملك هرقل الأسبوع الاول الزيادة في الصوم الكبير
طبها ال مش بيقراء او يبحث هيكون اول مرة يسمع الموضوع ده و لكن الكتب المسيحية لا تقدر ان تنكرة
و يمك الرجوع للكتب المسيحية مثل
:
- السنكسار ، طبعة القمص عبد المسيح ميخائيل ، القاهرة ، (1935) ، ص 280 .
 10- غريغوريوس ، أصوامنا العامة السبعة ، الجزء الأول ، ص 67.
أصوامنا بين الماضى والحاضر بقلم القس كيرلس كيرلس طبعة الأولي ص 136

وأخيرا واضح التناقص بين الروايات
رغم تشابة - تطابق - متي و مرقص
إلا أن يوحنا دائما يأتي بروايخ مختلفة تماما

و حتي رغم محاولات التطبخ بين القصص الا ان الطبخة مش بتطلع مظبوطة

يمكن مشاهد الفيديو علي عذا الرابط :
https://www.youtube.com/watch?v=iCTBqXO0Vto

تمت في الأحد 20 أبريل 2012 - سويسرا - ألبير صابر





About Us

Recent

Random